في الدنمارك إدانة صحافية قتلت 12 سمكة

في حادثة طريفة من نوعها تعرضت صحافية عاملة في محطة تلفزيون الدنمارك الرسمية “دي آر 1” للإدانة من قبل محكمة غلوستروب (غرب كوبنهاغن) بتهمة قتل 12 سمكة صغيرة في حوض للأسماك وبأنها انتهكت قانون حماية الحيوانات.

 

وكما نقلت أخبار (ا ف ب)  فقد كانت كانت ليزبيت كولستر، مقدمة برنامج “كونتانت” للدفاع عن حقوق المستهلكين، برهنت في تشرين الثاني/نوفمبر 2004 ان شامبو “تيرفا” المضاد للقشرة، سام الى درجة يمكنه فيها القضاء على اسماك.

 

وسكبت الصحافية سائلا مخففا جدا من هذا الشامبو في مياه حوض السمك بهدف اثبات خطره.

 

واوضحت المحكمة في بيان صدر عنها ان اسماك الحوض قضت في مهلة تراوحت بين 24 ساعة وثلاثة ايام باستثناء سمكة واحدة.

 

الا ان القاضي توماس لوسي لم يصدر في حق المتهمة عقوبة بالسجن لان فترة “اربع سنوات ونصف السنة” مرت بين رفع دعوى ضدها في العام 2004 واجراء المحاكمة.

 

واضاف ان المادة السادسة من معاهدة حقوق الانسان تنص على ان “كل متهم له الحق بمحاكمة ضمن مهل معقولة” الا ان هذا الامر لم يطبق في هذه القضية.

 

وكان طبيب بيطري شاهد الحلقة تقدم بشكوى بحق الصحافية في ذلك الوقت بتهمة التسبب بعذابات غير ضرورية للاسماك ولانها انتهكت قوانين حماية الحيوانات وعدم اجراء تجارب عليها.

 

واتى في حكم قاضي غلوستروب ان الصحافية “اساءت معاملة الحيوانات وانتهكت قانون حمايتها”

 

الا ان القاضي برأها من من جرم انتهاك قانون حظر التجارب على الحيوانات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.