تناول السمك يمنع إصابات الأذن الوسطى عند الأطفال

دراسة قد أجريت مؤخرا في مؤسسة نيويورك للعين والأذن قد أظهرت، ان زيت السمك من نوع القد، يمثل طريقة طبيعية لمنع إصابات الأذن الوسطى عند الأطفال. ووجد الباحثون، أن إعطاء الطفل ملعقة صغيرة يوميا من زيت كبد القد مع الفيتامينات المتعددة التي تحتوي على السيلينيوم، يمنع إصابته بالتهابات الأذن الوسطى. هذا ويقول باحثون .. إن تناول الأسماك الغنية بالزيوت، مثل سمك الماكريل والسلمون وغيرها، يمكن أن يساعد على التقليل من مخاطر التعرض لنوبات الربو والوقاية منها، لكن يجب أن يستهلك باعتدال.

تبين للباحثين ان الأشخاص المصابين بالربو ممن يعانون من أعراض المرض ومنها ضيق النفس والصدر، يقل أكلهم للأسماك الغنية بالزيوت الطبيعية بكثير عن نظرائهم الذين يعانون من المرض نفسه لكن لا يعانون من الأعراض بنفس القوة.

ويقول المشرف على البحث الدكتور بيبان باتال، الأخصائي في علم الأوبئة، إن نتائج البحث لها أهمية خاصة بسبب انتشار ظاهرة الربو بين البريطانيين خلال الثلاثين عاما الماضية. ويضيف ان هذا الارتفاع يتناسب عكسيا مع تراجع تناول الأسماك الغنية بالزيوت بين البريطانيين خلال الفترة نفسها.. أما الدكتور جون هارفي رئيس لجنة الاتصالات في الجمعية البريطانية فيقول، «إن نتائج هذا البحث لها أهمية تصب في مصلحة المصابين بالربو، ومن قد يكونون عرضة للإصابة به.

ويضيف ان المعروف أن الأسماك الغنية بالزيوت مفيدة في الوقاية من أمراض القلب والتهابات المفاصل الروماتيزمية والخرف. ويشير إلى الحاجة للمزيد من البحوث لتقييم أهمية العناصر الغذائية في تطور الربو والإصابة به.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.