سمكة الزرد تساعد العلماء على التوصل لعلاج سرطان الدم

نوع من الأسماك قد يساعد العلماء على ابتكار علاج لمرض سرطان الدم ، هذا ما نقلته جريدة ” الشرق الأوسط ” حيث يطمح علماء أميركيون ان تساعدهم سمكة الزرد وهي نوع من سمك ذي جلد مخطط يشابه خطوط الحمار الوحشي، في التوصل الى علاج فعال ضد سرطان الدم.

ورغم ان شكل السمكة لا يوحي بأنها تمت بأي صلة قريبة للانسان، الا ان الباحثين يشيرون الى ان لها 30 الف جين وهو نفس عدد الجينات لدى الانسان. وتلعب العديد من الجينات نفس الدور لدى الانسان ولدى هذه السمكة.

كما يبدو ان السمكة تنمو لديها سلسلة من اورام سرطانية مماثلة للانسان.

وبالاعتماد على تقنيات الهندسة الجينية، تمكن باحثون في معهد دانا ـ فاربر للسرطان، من حفز السمكة على نشر نوع من السرطان هو اللوكيميا (ابيضاض الدم) لديها، للتعرف على الجينات المساعدة على انتشار المرض او المثبطة له، بهدف ايجاد علاج للمرض لدى الانسان.

ونشط العلماء جينا مسؤولا عن اللوكيميا وسرطان الغدد اللمفاوية لدى الانسان، وربطوه بجين من السمكة يعمل في مواقع الخلايا اللمفاوية التي تتضرر عادة في حالة اللوكيميا، ثم بجين ثالث يشع الضوء يسمح للباحثين بالتعرف على مسار انتشار السرطان. وبعد حقن مجموعة الجينات الثلاثة تم اصابة جيل من هذا السمك بالسرطان.

ويأمل العلماء الذين نشروا نتائجهم في مجلة «ساينس» العلمية، عزل الجينات المساعدة للسرطان بهدف ملاحقتها وايقاف نشاطها، او تلك المثبطة له لدعمها وتعزيزها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.