زيت السمك يقلل من خطر الإصابة بأمراض العيون

أن زيوت أوميجا 3 المتوفرة في الأسماك الدهنية ، على عكس بقية الزيوت والدهون الأخرى التي تسبب في أمراض القلب وفقدان النظر للكبار والسمنة ، فقدت أشارت دراسة جديدة الى أن تناول الاحماض الدهنية الموجودة في الاسماك قد يساعد في الوقاية من الاصابة بالتدهور الذي يحدث احيانا مع التقدم في العمر في شبكية العين مما يؤدي الي العمي.

وكما ورد الخبر في ” رويترز” فقد اضافت الدراسة الجديدة التي نشرت في دورية أرشيف طب العيون الكثير الي هذه الحيرة. فلم يجد الباحثون الاستراليون الذين تابعوا مايزيد على 3600 من كبار السن على مدار خمس سنوات أية أدلة على أن الدهون الغذائية من أي نوع تزيد مخاطر الاصابة بهذا المرض .

وأكثر من ذلك فان الرجال والنساء الذين يتناولون احماض اوميجا-3 الاكثر دهنية يواجهون مخاطر اقل للاصابة بتدهور الشبكية عنهم بالنسبة لهؤلاء الذين يحصلون على كميات أقل.

وتوجد دهون أوميجا-3 غير المشبعة بشكل كبير في السمك المحتوي على نسبة كبيرة من الزيوت وبدرجة أقل في حبوب الكتان والمكسرات وفول الصويا.

ففي الدراسة سجل الاشخاص الذين تناولوا الاسماك مرة واحدة علي الاقل في الاسبوع تراجعا بنسبة 40 في المئة في احتمالات الاصابة المبكرة بالمرض مقارنة بنظرائهم الذين تناولوا الاسماك مرة واحدة في الشهر. ويواجه الاشخاص الذين يتناولون الاسماك ثلاث مرات أسبوعيا مخاطر أقل بكثير للاصابة بالتدهور البقعي لشبكية العين.

أما بالنسبة للانواع الاخري من الدهون فان هناك بعض الادلة على ان كبار السن الذين يتناولون كميات قليلة من الدهون الاحادية غير المشبعة وهو النوع الموجود في زيت الزيتون يواجهون مخاطر متزايدة للاصابة بتدهور الشبكية .

كما ان مصادر الدهون التي تبدو محدودة عموما مثل الزبد لم توضح وجود أي علاقة بمخاطر الاصابة بالمرض .

ووفقا لما قاله الباحثون فان الفارق الشاسع بين هذه النتائج وتلك التي توصلت اليها بعض الدراسات السابقة لا يمكن تفسيرها بسهولة. لكن الدكتور جي جين وانج الاستاذ المشارك في البحث وهو من جامعة سيدني أوضح لرويترز أن فكرة كون الدهون الصحية تزيد من مخاطر الاصابة بتدهور الشبكية يعد أمرا غير متوقع ويفتقر الي القبول من الناحية البيولوجية.

وحسبما ذكر وانج والدكتور بول ميتشيل الباحث المشارك في البحث فانه لا يوجد ما يدعو الافراد للابتعاد عن النظم الغذائية “المفيدة للقلب” التي تشدد على تناول الفواكه والخضر والحبوب بشكل عام اضافة الي الدهون غير المشبعة المستقاة من الاسماك والمصادر النباتية.

ولاحظ الباحثون ان اي نظام غذائي غني بدهون اوميجا-3 ربما يساعد ايضا في خفض مخاطر ارتفاع ضغط الدم والسكر والسمنة.

واشاروا الي عدم وجود خطوط ارشادية حاسمة بشأن الدهون الغذائية بالنسبة للاشخاص الذي يصابون بمرض تدهور الشبكية مبكرا مضيفين انه من “المعقول” بالنسبة لهم الاكثار من تناول الاسماك وغيرها من مصادر أوميجا-3.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *