سمكة الشمس تظهر بساحل قريات العماني

في حدث نادر من نوعه ، ظهرت سمكة “الشمس” في ساحل ولاية “قريات” العماني ، حيث عثر أحد الصيادين على سمكة وجدها غريبة من نوعها نفقت على الشاطئ، فقد لاحظ أثناء وجوده عند الشاطئ اقتراب سمكة غريبة فحاول الاقتراب منها لأجل إعادتها إلى عمق البحر، إلا أنها لم ورجعت مرة أخرى إلى اليابسة، وبعد معاينتها وجد أن أحد عينيها قد فقأت وأنها تنزف دماً من فمها ما يؤكد بأنها تعرضت لالتهام من قبل أسماك كبيرة.

وكما ورد الخبر قي ” الشبيبة” فأن صياد كان موجودا في المكان إن قشرة السمكة خشنة ولونها بني داكن وبها زعنفتان من الظهر والأسفل وتزن حوالي أكثر من مائة كيلوجرام وطولها أكثر من أربعة أذرع وعرضها ذراعان، وأنه سأل آباءه عن هذه السمكة ولكن لم يتعرفوا عليها مشيرا إلى أن مثل هذه الأسماك تقع في الشباك (الليخ(

وقد قامت دائرة الثروة السمكية بقريات على الفور بالتحفظ على السمكة وسحبها إلى اليابسة والتنسيق مع مركز العلوم البحرية والسمكية لنقلها إلى المركز للتعرف على الاسم العلمي لمثل هذه الأنواع من الأسماك. وأفادت مديرة المركز د.لبنى الخروصية بأن هذه السمكة يطلق عليها سمكة “الشمس“.

وقالت إن هذه السمكة تم تسجيل ظهورها في المرة الأولى في ولاية صحار وفي المرة الثانية في ولاية السيب في شهري فبراير ومارس من العام 2009 وتم اصطيادها في عمق أقل من 10 أمتار.

وقالت الخروصية إن الدراسات السابقة أكدت أن أعلى رقم سجّل لطول هذه السمكة كان مترا تقريبا ولكن هذه السمكة التي عثر عليها الصياد في ولاية قريات طولها متران وتزن 200 كيلو جرام مشيرة إلى أن هذا أول تسجيل حصل لهذه السمكة بهذا الطول والذي يعتبر ثالث تسجيل في مياه السلطنة، مؤكدة أن هذه السمكة توجد في مياه السلطنة ولكن لا نعلم أعدادها.

ويقوم مركز العلوم البحرية والسمكية بدراسة التنوع البيولوجي بإعداد وتنفيذ برامج البحوث الخاصة بالثروات المائية الحية والمشاركة والمتابعة في إعداد وتنفيذ البرامج البحثية لمراكز البحوث بالمناطق، واقتراح الحدود المثلى لاستغلال الثروات المائية الحية وتحديد مواقع الصيد والمناطق والمواقع والمواسم التي يحظر فيها الصيد وأحجام الثروة المائية الحية المسموح صيدها واقتراح نماذج إدارة المصائد السمكية الكفيلة بحماية موارد الثروة المائية الحية بالسلطنة وإجراء البحوث والدراسات الخاصة وبدراسة البيئة البحرية وتأثيرها على الثروات المائية الحية وإجراء البحوث والدراسات الخاصة بالتقنية الحيوية البحرية، وإجراء البحوث والدراسات والتجارب لتطوير تقنيات ومعدات الصيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.