اتفاق أوربي لتقليل كميات صيد الأسماك عام 2011

بهدف حماية الثروة السمكية وافق وزراء الاتحاد الأوروبي في صباح يوم الأربعاء الماضي على تخفيض إجمالي كميات الأسماك التي يسمح باصطيادها من بحر الشمال وشمال الأطلسي خلال عام 2011 .

وكما ورد الخبر في “صحيفة الاقتصادية” فأنه بعد 17 ساعة من المحادثات ، صرح روبرت كلوس من وزارة الزراعة الألمانية بأن المجتمعين اتفقوا على التقليل من اصطياد سمك القد بمقدار الخمس وسمك النازلي بمقدار 13% .

وفي المقابل تم الاتفاق على زيادة الكمية التى يجرى اصطيادها من سمك الرنجة بمقدار 22% وسمك البلايس بنسبة 15% . وقال كلوس إن اتخاذ هذه القرارات استند إلى البيانات العلمية ، ويهدف إلى حماية الثروة السمكية. وأشادت ماريا داماناكي ، مفوضة الاتحاد الأوروبي للشئون البحرية والمصايد ، بالاتفاق ، وأكدت أن الاتفاق يضمن حماية الأنواع المعرضة للخطر مثل أسماك القرش.

وتجدر الإشارة إلى أن الأعوام الخمسة الماضية شهدت تخفيضا لكميات الأسماك المسموح بصيدها بسبب الصيد الجائر ، خاصة وأن 90% من الأنواع الموجودة في أوروبا تصنف على أنها تتعرض للصيد بصورة مفرطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.