السمكة الطائرة تطير دفاعا عن نفسها

يعج عالم البحار بالأخبار الغريبة  ، منها ما اكتشفه علماء البحر مؤخرا ، عن سمكة طائرة يمكنها أن تطير فوق الماء لمسافة تصل إلى أربعين متراً وبسرعة تصل إلى أثنين وثلاثين كيلو في الساعة.

 وعن آلية طيران هذه السمكة يقول علماء الأحياء البحرية أن هذه السمكة يوجد على ظهرها زعنفتان طويلتان عريضتان تساعدنها على الانزلاق فوق الماء انزلاقاً يشبه طيران الطيور، لذلك يطلق عليها  السمكة الطائرة.

ويضيف العلماء أن السمكة الطائرة تستخدم الطيران كوسيلة للدفاع عن نفسها من أعدائها الذين يطاردونها طمعاً في جعلها طعاماً شهياً، مثل سمك القرش.

وعن هذا الخبر فقد ذكرت شبكة الأخبار العربية محيط أن هذا النوع من الأسماك يعيش فى المياه الدافئة، كالمحيط الهندي والبحر الأحمر، وأنها تبيض بيضاً مغطى بالعديد من الخيوط الشبيهة بالشعر، وهذه الخيوط تساعد البيضة على التعلق بالأعشاب البحرية الطافية، لكي تكمل دورة حياتها.

تعليق واحد (1) على “السمكة الطائرة تطير دفاعا عن نفسها

  1. متابع

    هذه السمكة معروفة وتُسمى الشفنين وفي الخليج تسمى ( اللخمة ) ..
    وكم قاسى منها الغواصون والبحارة في سالف الزمان إذ سلاحها في ذيلها ..
    وضربة من الذيل قد تكون نتيجها نهاية الحياة ..
    وفي إحدى المرات حلقت واحدة من هذا النوع لكنها اصطدمت ببحار على القارب فمات الاثنان معاً ..
    شكراً لكم على نشر هذه المعلومات المفيدة عن الأسماك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.